Development state with Sudanese characteristics: features and entitlements, Dr. Ali Aliraqi

Dr. Ali Mohamed Aliraqi
Associate Professor, Heritage Management, King Saud University, Riyadh, Kingdom of Saudi Arabia

Abstract:
Development is a priority for cultural and technological progress, and it is the process of developing cities and communities to meet the requirements of the present without compromising the ability of future generations to meet their requirements. The term development state emerged to explain the pattern of Japanese and Korean growth characterised by capitalism. This concept was then applied to Hong Kong and Singapore, and by the end of the 20th century China, Malaysia, Thailand, Vietnam and Taiwan had entered, and with different political systems and philosophies in these models from socialism to capitalism, they all agreed on the active role and clear interference of the government in economic activity. The development state is not only an economic concept, but before that it is a comprehensive perspective and approach in the political economy. The development state is concerned with launching and monitoring the process of transforming people's lives, and instead of being market-friendly only, the state is friendly to development. This development shifts attention from a focus on growth to a focus on human development. Based on the Sudanese experience and global success stories, this model of a development state with Sudanese characteristics is based on the basic foundations: historical bargaining, sustainability and equity, identity, nation-building and broad-based growth.

د. علي محمد عثمان العراقي
جامعة الملك سعود - المملكة العربية السعودية

ملخص: تعتبــر التنميــة مــن أولويــات التقــدم الحضــاري والتكنولوجــي، وهــي عمليــة تطويــر المــدن والمجتمعــات علــى أن تلبــي متطلبــات الحاضــر دون المســاس بقــدرة الأجيــال القادمــة علــى تلبيــة متطلباتهــا. وظهــر مصطلــح الدولــة التنمويــة ليفســر نمــط النمــو اليابانــي والكــوري واللــذان تميــزا بالرأســمالية، ثــم طبــق هــذا المفهــوم علــى هونــج كونــج وســنغافورة، ومــع نهايــات القــرن العشــرين دخلــت الصيــن وماليزيــا وتايلانــد وفيتنــام وتايــوان، ومــع اختــلاف الأنظمــة والفلســفة السياســية في هذه النماذج من اشــتراكية إلى رأســمالية إلا أن كلهــا تتفــق فــي الــدور النشــط والتدخــل الواضــح للحكومــة فــي النشــاط الاقتصــادي. لا تعــد الدولــة التنمويــة مفهومــا اقتصاديــا فحســب، بــل هــي قبــل ذلــك منظــور شــامل ومقاربــة فــي الاقتصــاد السياســي؛ فتجانــس المجتمــع واتفاقــه علــى حــدود معقولــة مــن الأهــداف الوطنيــة اهــم مــا يميــز الدولــة. والدولــة التنمويــة هــي المعنيــة بإطــلاق عمليــة التحــول فــي حيــاة النــاس ورصدهــا، وبــدلا مــن أن تكــون صديقــة للســوق فحســب تكــون الدولــة صديقــة للتنميــة، ينقــل هــذا التطــور الاهتمــام مــن التركيــز علــى النمــو إلــى التركيــز علــى التنميــة البشــرية. وتأسيســا علــى التجربــة الســودانية وقصــص النجــاح العالميــة أقــدم هــذا النمــوذج لدولــة تنمويــة بخصائــص ســودانية، يقوم النموذج المقترح على مرتكزات أساســية هــي: المســاومة التاريخيــة،  الاســتدامة والانصــاف، الهوية وبنــاء الأمــة والنمــو واســع القاعــدة

IJSR_V10_N1_2020_ALIRAQI.pdf
IJSR_V10_N1_2020_ALIRAQI.pdf

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*